نفوق الأسماك

نفوق الأسماك

خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك


أولا: الساحل الكويتي

تقدر مساحة المياه الإقليمية الكويتية بحوالي 2200 ميل مربع، وساحل دولة الكويت الممتد لمسافة 290 كيلو متر، يمكن تقسيمه إلى ثلاثة أقسام أساسية، الجزء الشمالي (الأول) يقع على جزيرة بوبيان وخور الصبية وطوله يمتد إلى مسافة 70 كيلو متر تغلبه مساحات الطمي وخاصة في الجزء الشمالي حيث تؤثر ضحالة المياه بهذا الجزء على إرتفاع الأمواج الذي لايتعدى إرتفاعها 20 سنتميترا، والجزء الأوسط (الثاني) يقع على جون الكويت وتغلب عليه الطبيهة الطينية (شبه مغلق) ويمتاز بضعف التيارات البحرية وقلة الأمواج. وتشكل الشواطئ الطينية ما يعادل 33% من إجمالي طول الشاطئ. وتبلغ نسبة الشواطئ المستغلة للمشاريع الحكومية، كالموانئ ومحطات التقطير والمستشفيات حوالي 14%. والجزء الجنوبي (الثالث) يقع إلي الجنوب من رأس الأرض حتي الحدود الكويتية/ السعودية وتشكل الشواطئ الرملية الغالبية لهذا الجزء ويتميز بالعديد من المشاريع الحكومية والخاصة ويتميز بإرتفاع أمواجه وسرعة تياراته البحرية.

وتوجد حوالى 6 موانئ على الساحل تقع في مناطق الدوحة والشويخ والأحمدي والشعيبة وميناء عبدالله وميناء الزور، ويوجد عدد من المراسي الخاصة التي تستغلها الشركات والأفراد ويشاهد أيضا على إمتداد الساحل العديد من مراسي القوارب الخشبية (النقع).

أ. طبيعته وخصائصه:

يتميز الساحل الكويتي بترسبات ناعمة من الحجر الجيري (Oolitic Limestone) أو صخور رملية. علما بأن المنطقة الشمالية لجون الكويت تتمثل رواسبها في المواد العالقة المحملة بها مياه شط العرب حيث المسطحات الطينية الشاسعة بمنطقة الصليبخات وتقل تبعا لها الشواطئ الصخرية بالمنطقة الشمالية فيما عدا منطقتي الدوحة ورأس عجوزة بداخل جون الكويت حيث الشواطئ الصخرية، وتتسع هذه الرقعة الصخرية في منطقتي البدع وميناء الزور بالمنطقة الجنوبية.

هذا وتنتشر الشواطئ الصخرية جيدة التكوين بمنطقة المغاسل في خور الصبية شمالا وفي منطقتي عليمة ورأس الصبية حيث تمتد المسطحات الطينية التي تتخللها المناطق الصخرية، وأما المنحدرات الصخرية بمنطقة رأس عشيرج وحتي جزيرة أم النمل فتظهر فقط في حالات الجزر وهي مغطاة ببقايا الأصداف المتنوعة والمحار والأحجار الجيرية، وأيضا تظهر المسطحات المرجانية بمنطقة عكاز تغطيها الرمال الكلسية والرمال الناعمة، وتنتشر الشواطئ الصخرية في منطقة المد والجزر بشاطئ السلام وحتي رأس الأرض.

ب. الجزر الكويتية:

تضم دولة الكويت تسع جزر هي : وربة، بوبيان، مسكان، عوهة، فيلكا، أم النمل، كبر، قاروه، وأم المرادم- وبخلاف جزيرتي وربة وبوبيان فأن هذه الجزر جميعها محاطة بشواطئ صخرية مرجانية، ويلاحظ أن جزيرة أم النمل فهي محاطة بالكامل بشاطئ صخري مكون من Lithified Oolitic Sand.

وأما جزر كبر وقاروه وأم المرادم فهي مكونة من الشعاب المرجانية وأما الشاطئ الرملي المحيط بها فيتكون من بقايا من الشعاب المرجانية والطحالب. وأما بالنسبة لأحواض المحار Oyster Bank فهي تغطي فجوات الشواطئ الصخرية بمنطقتي رأس الصبية ورأس عشيرج وتتكون أساسا من أحياء حية وميتة أيضا مختلفة بأنواع من محارات ذوات المصراعين المحاطة بترسبات طينية.

وتقع جزيرة (بوبيان) في الجزء الشمالي الشرقي من الخليج حيث ترتبط مع اليابسة بجسر حديدي وهي من أكبر الجزر الكويتية حيث تبلغ مساحتها (863كم2)، وجزيرة (وربة) تقع في أقصى الطرف الشمالي من الخليج العربي وتبلغ مساحتها(37كم2). ومن الجزر التي تقع بالمنطقة الجنوبية والتي تقصدها الطيور والسلاحف البحرية فهي جزر كبر وقاروه وأم المرادم.

ولما كانت دولة الكويت من الدول المنتجة والمصدرة للنفط الخام ومشتقاته، والذي يتركز على إنتاج وتصدير البترول من موانئها المتعددة، وبالتالي يجعل الشواطئ الكويتية عرضة للتلوث بالزيت والملوثات الأخرى من مرافق توليد الطاقة وتحلية المياه ومرافق السفن التجارية والصناعات المختلة، أضف إلى ذلك الملوثات الصادرة من البر وفي مقدمتها مياه الصرف الصحي المعالجة جزئيا وغير لبمعالجة أيضا- مما يشكل تهديدا متزايدا للحياة البحرية والثروة السمكية والصخة البشرية ولإستخدام الشواطئ والمرافق العامة الأخرى.

ونظرا لإمكانية وقوع حالات حوادث نفوق اللأسماك بسبب التأثير السلبي للملوثات الناجمه عن الأنشطة البحرية والبرية، والحاجة إلى إتخاذ الندابير الوطنية الضرورية والفعالة، والتنسيق بين كافة الجهات المعنية لإعداد وتوزيع واستخدام الأفراد والمعدات اللازمه لمكافحة حالات نفوق الأسماك الطارئة بهدف منع أو تقليل الخسائر، فكان هذا هو الهدف من إنشاء هذه الخطة حيث أطلق عليها " خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك" .

ثانيا: أهداف الخطة

تهدف الخطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك في الحالات الطارئة لما يلي :

1. تنظيم عملية التحرك لمواجهة الحالات الطارئة لمكافحة حالات نفوق الأسماك.

2. تنسيق عمليات مكافحة نفوق الأسماك بين الجهات المعنية والمشار إليها في البند الثالث من هذه الخطة.

3. إنشاء نظام للإتصالات بين الجهات المعنية اثناء الحالة الطارئة.

4. التنسيق مع الجهات المحلية والإقليمية والدولية للتعاون في عمليات المكافحة وتبادل الخبرات.

5. إعداد برنامج لتدريب الأفراد على عمليات المسح البحري للكشف عن أماكن وأسباب النفوق والتدريب على عمليات المكافحة.

ثالثا: الجهات المشاركة في تنفيذ الخطة

تقوم العديد من الجهات بالمشاركة في تنفيذ خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك في حالات الطارئة وهذه الجهات كالتالي:

1. الهيئة العامة للبيئة.

2. الهيئة العامة لشئون الزراعة والثروة السمكية.

3. بلدية الكويت.

4. وزارة الصحة.

5. وزارة الأشغال العامة.

6. معهد الكويت للأبحاث العلمية.

7. وزارة الكهرباء والماء.

8. الإدارة العامة للإطفاء

9. وزارة الداخلية(الإدارة العامة لخفر السواحل).

10. وزارة الدفاع(سلاح الطيران).

11. وزارة الموصلات.

12. وزارة الداخلية(الإدارة العامة للدفاع المدني).

13. مؤسسة الموانئ الكويتية.

14. جامعة الكويت.

15. الجمعية الكويتية لحماية البيئة.

16. ممثل عن شركات إستزراع الأسماك.

17. الإتحاد الكويتي لصيادي الأسماك.

رابعا: لجنة تنفيذ الخطة

1. تشكل لتنفيذ خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك في الحالات الطارئة من الجهات المذكورة في البند الثالث.

2. تقوم كل من الجهات المشاركة في اللجنة بترشيح عضو بدرجة مدير إدارة أو مايعادلها على أن يكون من ذوي الخبرة في مجال عمل اللجنة، وترسل الترشيحات إلى الهيئة العامة للبيئة.

3. تخول الجهات ممثليها تخويلا شاملا لتحريك ونقل واستخدام جميع المواد والمعدات اللازمة لمكافحة ومراقبة ومتابعة حالات نفوق الأسماك الناجمة عن الحالات الطارئة وتزويد الأفراد اللازمين لهذ الغرض.

4. تؤول رئاسة اللجنة إلى الهيئة العامة للبيئة.

5. تقوم اللجنة بإختيار نائبين للرئيس من خارج الهيئة ومن بين أعضائها لمدة سنتين قابلة للتجديد بموافقة اعضاء اللجنة.

6. يتم إختيار مقرر للجنة من بين الأعضاء.

7. تختص اللجنة بإتخاذ كافة الإجراءات لتنفيذ خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك في الحالات الطارئة وذلك بالتنسيق بين الجهات المعنية في الداخل أو في الخارج، وتوفير كافة الإمكانيات اللازمة لمواجهة الحالات الطارئة وتحريك المعدات وإستعمال المواد في تلك الحالات، بما في ذلك إجراء التجارب الميدانية(Drill) للتحقق من جاهزيات أعضاء الخطة والجهات المشاركة عند حدوث الحالة الطارئة.

8. يحق للجنة إستدعاء أي جهات اخرى للمساهمة في أعمال اللجنة او عمليات المكافحة وفقا لما تقتضيه الحالة الطارئة.

9. تجتمع اللجنة بصورة دورية او عند طلب رئيس اللجنة لتنفيذ اهداف الخطة وكذلك لمواجهة الحالات الطارئة على أن لايقل مجموع عدد إجتماعاتها عن أربعة إجتماعات سنويا.

10. تقوم اللجنة بتشكيل لجان فرعية من بين أعضائها لدراسة ومتابعة وتنفيذ تفصيلا الخطة، والموضوعات المتعلقة بها، كما يحق لها تشكيل فرق عمل فنية متخصصة للقيام بالمهام التي تقرها اللجنة.

11. تصدر اللجنة لائحة داخلية لتنظيم أعمالها وأعمال اللجان الفرعية وفرق العمل المنبثقة عنها وكافة الأمور الأخرى.

ويحتوي الملحق رقم (1-1) على نموذج للإبلاغ عن حادث نفوق للإسماك والأحياء البحرية الأخرى متضمنا نوع ومكان النفوق ووصف للحادث والمواقع المتضررة والمعلومات المتوفرة عن الحادث وأسبابه ومصدر التلوث المسبب للنفوق والذي يتمثل فيما يلي:

أ. إذا كان مصدر التلوث المسبب لنفوق الأسماك هو إحدى السفن، كما هو الحال في حالات التصادم بين السفن أو جنوحها أو إندلاع النيران فيها أو حالات الإنفجار أو أية كوارث أخرى بما فيها حالات الغرق وخاصة إذا كانت السفينة متجهة من أو إلى أي ميناء كويتي.. وإذا لم يكن الإخطار مرسلا على شكل استغاثة عامة فأنه يتم عن طريق الجهات التالية:

* السلطات بالميناء الذي أبحرت منه السفينة او الميناء المتجهة إليه بدولة الكويت.

* أقرب ميناء كويتي أو محطة ساحلية.

* الهيئات البحرية المختصة مثل الإدارة العامة لخفر السواحل وسلطات الموانئ والقوات البحرية وقوات الطيران وغيرها من الجهات التي تقوم بعمليات المسح البحري اليومي مثل الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية والهيئة العامة للبيئة.

* أي جهات اخري او اي اشخاص أخرين.

ب. إذا كان مصدر التلوث غير معروفة فأن الإبلاغ يتم من خلال ما ورد في (البند- أ) أو عن طريق تقارير واردة من جهات أخرى.

ج. إذا كان مصدر التلوث ناتج عن إحدى المنشآت أو خطوط صرف مياه الأمطار أو الصرف الصحي في الحالات الطارئة، فإن مسؤولية الأخطار تقع على عاتق المالك أو مستخدم المنشأة أو الجهة المسئولة عن المنطقة التي يقع فيها الحادث.

ويوضح الملحق رقم (1-ب) الإجراءات المطلوب إتخاذها الإبلاغ عن الحادث لاستنفار أعضاء اللجنة وتفعيل الخطة طبقا للأدوار المناطة بهم. وتكلف الجهات التى تقوم بالرقابة الجوية في هذه المناطق بالإبلاغ عن أية حالات لنفوق الأسماك أو الأحياء البحرية الأخري أو تغيير في لون المياه تلاحظها أثناء القيام بواجباتها الإعتيادية.

هذا وتستخدم الخرائط من رقم (1) إلي رقم (3) بالملحق رقم (1 – ج) لتحديد مواقع نفوق الأسماك أو الأحياء البحرية الأخرى ومراقبة انتشاره ويستخدم النموذج باللمحق رقم (1- أ) للإبلاغ عن الحالة الطارئة. وتوضخ الخريطة رقم (1) الخطوط الملاحية المؤدية من وإلى الموانئ الكويتية وبعض الموانئ الأخرى بتما الخريطة رقم (2) فتوضح مواقع المنصات وظارصفة تحميل النفط ومشتقاته، والخريطة رقم (3) للشواطئ والجزر الكويتية والتى توضح مدى إمكانية تأثيرها بالتلوث.

وأما بالنسبة لمواقع غرفة العمليات ومركز القيادة طبقا لما تمليه الحالة الطارئة فتوضحها الخريطة رقم (4) بالملحق رقم (1- ج) وتبين الخريطة رقم (5) بالملحق رقم (1-ج) مواقع للموتنئ التجارية والمشاريع التنموية ومحطات القوى وتحلية المياه المطلة على جون الكويت والتي لها مصارف على مياه الجون ويتضح منها الخطورة المتوقعة في حالات حدوث التلوث النفطي وغيرها من الملوثات على البئة البحرية. بينما تظهر الخريطة رقم (6) بذات الملحق مواقع شبكة صرف مياه الأمطار ومخارج الطوارئ المنصرفة على السواحل الكويتية والتى يستخدم بعضها لتصريف مياه الصرف الصحي المعالجة جزئيا أو غيرالمعالجة في حالات الطارئة.

كما يتم تبادل المعلومات بين دول المنطقة في حالة إكتشاف أي لحالات نفوق أسماك أو أحياء بحرية أخرى أو حالات المد الأحمر في المناطق التى تخضع لسيادتها. وعند وقوع الحالة الطارئة يجب أن يتم إبلاغ رئيس اللجنة وفي حالة غيابة يبلغ النائب الأول لرئيس اللجنة وفي حالة غياب الأخر يبلغ النائب الثاني لرئيس اللجنة. ويتم دعوة اللجنة فورا لمناقشة الوضع وتفعيل الخطة واستنفار أعضائها حسب الإجراءات المتفق عليها.

خامسا: إجراءات التحريك في حالة الطارئة

ينظر الملحق رقم (1-د)

1. يقوم رئيس اللجنة (أو من يتم إبلاغة من نائبيه) من خلال غرفة العمليات بتقييم الوضع وإتخاذ القرار المناسب لوضع الخطة موضع التنفيذ، كما يبادر بإتخاذ الإجراءات اللازمة لمكافحة ومراقبة مسار نفوق الأسماك أو الأحياء البحرية الأخرى.

2. يقوم رئيس اللجنة بإخطار نائبيه ومقرر اللجنة، الذين يقومون بدورهم بإخطار أعضاء اللجنة وفقا لإجراءات تقرها اللجنة.

3. يتم إختيار مركز للقيادة في أقرب مكان لموقع الحادث إذا لزم الأمر، على أن يكون هذا المركز مزودا بالمعدات اللازمة للإتصال وجمع العينات والأسماك النافقة أو الحياء البحرية الأخرى من داخل البحر أو على الشواطئ، كما يتم اختيار مواقع مناسبة لهذا الغرض مسبقا سواء في مقار الجهات المشاركة أو جهات أخرى تناسب مواقعها إدارة عمليات المكافحة والتي توضحها الخريطة رقم (4) باللمحق رقم (1-ج).

4. يتم تهيئة غرفة العمليات في الهيئة العامة للبيئة، والتى يجب أن تتوفر فيها الخرائط والصور الجوية وصور الأقمار الإصطناعية والخرائط البحرية والمساحية وأجهزة الإتصال والفاكس اللازمة للمراسلات داخل وخارج دولة الكويت.

5. يتم توزيع أعضاء اللجنة على مركز القيادة وغرفة العمليات وعمليات المكافحة وفقا لظروف الحادث.

6. يسلم رئيس اللجنة لأحد نائبيه في حالة غيابة قيادة عمليات تفعيل الخطة، وعند استمرار الحالة الطارئة لفترة طويلة يجوز تناوب القيادة بين أعضاء اللجنة.

7. يخول رئيس اللجنة أحد نائبيه أو أحد الأعضاء لرئاسة غرفة العمليات.

8. يتم التنسيق والتحرك لمواجهة الحالة الطارئة وفق المهام المسندة لكل من مركز القيادة وغرفة العمليات وأعضاء اللجنة كل فيما يخصه على أن يؤخذ بعين الإعتبار النقاط التالية:

أ. منع أو تقليل حالات النفوق ما أمكن ذلك.

ب. عمليات المراقبة المستمرة لنفوق الأسماك أو الأحياء البحرية الأخرى وإتخاذ الإجراءات المناسبة لمكافحتها.

جـ. في حالة عدم إمكانية منع وصول الأسماك النافقة إلى الشواطئ يتم تحديد الأولويات للمناطق الواجب حمايتها ومكافحة النفوق فيها.

9. يخول رئيس اللجنة أو أحد نائبيه بالإعلان (إعلاميا) عن إنتهاء عمليات المكافحة.

وتبين الأشكال رقم (1-د) إجراءات التحرك لتنفيذ الخطة وآلية تسلسل الإتصالات عند حدوث حالات لنفوق الأسماك أو الأحياء البحرية الأخرى والجهات المشاركة المكلفة بأعمال المكافحة والمراقبة وإجراء التحاليل في حالة إستنفار لجنة الطوارئ لمواجهة الحالة الطارئة.

سادسا: مهام مركز القيادة

يختص مركز القيادة بتسلم البلاغات والتوجيه والإشراف على عمليات المسح البحري والمكافحة وإتخاذ ما يلزم لمواجهة الحالة الطارئة وإزالة النفوق ومسبباته من البيئة البحرية وتشمل مسئولياته مايلي:

1. متابعة استنفار جميع الجهات المشاركة في الخطة.

2. توجيه ومتابعة تحرك مجموعات المكافحة والمسح البحري.

3. إدارة شبكة الإتصالات بين الجهات المشاركة في الخطة.

4. تقييم الحالة الطارئة وإتخاذ الإجراءات للحد من النفوق ومسبباته.

5. إصدار الأوامر والتعليمات لمكافحة نفوق الأسماك أو أيه أحياء بحرية أخرى وتنظيف البيئة البحرية والشواطئ من آثارها.

6. متابعة انتشار حالات نفوق الأسماك وإعادة توزيع مجموعات المكافحة والمسح البحري وفقا لمتطلبات الحالة ومستجداتها.

7. تزويد القطع المشاركة في المكافحة والمسح البحري بالتعليمات اللازمة للقيام بمهامها.

8. تلقي البلاغات عن أوضاع وأحوال عمل قطع المكافحة والمسح البحري.

9. تزويد غرفة العمليات بالتعليمات اللازمة لتسهيل مهام تنفيذ الخطة.

10. إعداد سجل لتدوين جميع الإجراءات التى يتم إتخاذها لتنفيذ الخطة.

11. في حالة توقع استمرار عمليات المكافحة والمسح البحري لأكثر من (48 ساعة) يتم إعداد خطة تشغيلية للفترة المتوقعة وفقا للمعلومات المتوفرة.

12. تسهيل عمليات الإتصال مع الجهات المعنية لحالات الإنقاذ البحري.

13. تنسيق وإدارة عمليات نقل الأسماك النافقة من البحر إلى مرافق الإستقبال بالبر.

14. الإشراف على توزيع المؤن والمواد والمعدات اللازمة لاستمرار عمليات المكافحة.

15. إصدار النشرات والتصريحات الإعلامية اليومية عن تطورات الحادث.

سابعا: مهام غرفة العمليات

تختص غرفة العمليات بما يلي:

1. استلام البلاغات الخاصة بحوادث النفوق.

2. تنفيذ تعليمات مركز القيادة وتقديم كشف حديث بمعدات المكافحة المتوفرة لدي جهات تنفيذ الخطة.

3. إخطار الجهات المعنية المحلية والإقليمية والدولية بالحالة الطارئة وتطويراتها وتنظيم استمرارية الإتصال معها.

4. إتخاذ الإجراءات اللازمة للتنسيق مع الجهات المعنية والأعضاء بخطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك لمساندة ودعم عمليات المكافحة حسب توجيهات مركز القيادة إذا لزم الأمر.

5. تزويد مركز القيادة بالمعلومات والمشورة الفنية لمساندة عمليات المكافحة ، ينظر ملحق رقم (1-ج) الخرائط أرقام (1إلى3).

6. إعداد سجل لتدوين جميع الإجراءات التي يتم إتخاذها لتنفيذ الخطة.

7. تزويد مركز القيادة بالمعلومات والتقارير والتصاريح الإعلامية عن الحادث وعمليات المكافحة.

8. توفير المؤن وإعداد المعدات اللازمة لإستمرار عمليات المكافحة لنفوق الأسماك.

9. مساندة مركز القيادة في إعداد الخطة التشغيلية وتفعيلها طبقا للحالة الطارئة.

10. الحصول على التصاريح لدخول الأفراد والمعدات إلى الأماكن المحظورة أثناء عمليات المكافحة لنفوق الأسماك.

ثامنا: مهام اعضاء اللجنة

يختص أعضاء اللجنة بما يلي:

1. عضو الهيئة العامة للبيئة:

* تشغيل غرفة العمليات، والإئراف على تشغيل وتحريك الأفراد والزوارق التابعة للبيئة لرصد مواقع نفوق الأسماك، والمشاركة في مكافحته إذا لزم الأمر.

* جمع العينات اللازمة للتحاليل من المياه والبلانكتونات والأسماك والرسوبيات ورصد المتغيرات الفيزيائية والكيميائية والبيولوجية بمواقع نفوق الأسماك لإستيفاء البيانات الواردة بالنماذج المرفقة بملحق رقم (2-أ) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير الأولي، وملحق رقم (2-ب) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير النهائي، وإجراء التحاليل والفحوصات الخاصة بالسمية (البيوتوكسين) على المياه والبلانكتونات وأنسجة الأحياء البحرية، كما يكون مسؤلا عن النشرات والتصريحات الإعلامية اليومية عن الحادث.

* تزويد مركز القيادة وغرفة العمليات بالبيانات البيئية اللازمة لمتابعة تطورات الحادث وأعمال المكافحة وإتخاذ الإجراءات اللازمة لمراقبة البيئة البحرية وما ينتج عن الحالة الطارئة والتنسيق مع الجهات المعنية في الحصول على العينات وتقييم الموقف.

2. عضو الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية:

* يشرف على تشغيل وتحريك الزوارق والمعدات والأفراد التابعة للهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية وذلك لرصد مواقع نفوق الأسماك ومكافحته وذلك بجمع الأسماك النافقة من داخل البحر قبل وصولها إلى الشواطئ والتحقق من أسباب النفوق عن طريق جمع العينات وأخذ القياسات اللازمة من البيئة البحرية لإستيفاء البيانات الواردة بالنماذج المرفقة بملحق رقم (2-أ) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير الأولي، وملحق رقم (2-ب) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير النهائي ومتابعة سير عمليات المكافحة وفقا لتعليمات مركز القيادة.

3. عضو بلدية الكويت:

* يشرف على تشغيل وتحريك وتوزيع الأفراد والمواد والمعدات التابعة لبلدية الكويت وفقا لتعليمات مركز القيادة، خاصة فيما يتعلق بتنظيف الشواطئ وجمع الأسماك النافقة إلى مرافق الإستقبال ونقلها إلى المكان المخصص للتخلص منها لعدم إنتشار الروائح الكريهة وتفشي الأمراض.

4. عضو وزارة الصحة:

* مرافقة زوارق الهيئة العامة للبيئة وزوارق الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية وإنتقاء العينات اللازمة من الأسماك والمياه لإجراء التحاليل الميكروبيولوجية والباثولوجية لأنسجة الأسماك للوصول إلى أسباب النفوق، وأخذ عينات من الأسماك النافقة على الشواطئ لإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة لإستيفاء البيانات الواردة بالنماذج المرفقة بملحق رقم (2-أ) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير الأولي وملحق رقم (2-ب) المتضمن تماذج إستبيان للتقرير النهائي وفقا لتعليمات مركز القيادة، وهو المختص فيما يتعلق بنشر المعلومات الخاصة بسلامة الأسماك وصلاحيتها للإستهلاك الأدمي.

5. عضو وزارة الأشغال العامة:

* يقوم بتفقد ومعاينة مواقع شبكة صرف مياه الأمطار التى تصب على الساحل وإتخاذ الإجراءات الفورية لمنع أي تصريف للمياه المعالجة أو غير المعالجة إلى البيئة البحرية وإخطار مركز القيادة بتطورات الوضع أولا بأول كما يقوم بتقديم تقرير فني عن كافة حالات الصرف التى تمت خلال العام ألى اللجنة بما فيها حالات الكسر والأعطال والطوارئ مع تحديد الكميات التى صرفت إلى البحر. ينظر خريطة رقم (5) ورقم(6) ملحق رقم (1-ج).

6. عضو معهد الكويت للأبحاث العلمية:

* التنسيق والمتابعة مع عضو الهيئة العامة للبيئة للحصول على العينات وإجراء القياسات والتحاليل الفيزيائية والأقيانوغرافية والكيميائية للمياه وكذلك الفحوصات الميكروبيولوجية والباثولوجية لأنسجة الأسماك لإستيفاء البيانات الواردة بالنماذج المرفقة بملحق رقم (2-أ) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير الأولي وملحق رقم (2-ب) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير النهائي وتقييم مدى الأضرار البيئية لقصيرة المدي والتحقق من أسباب النفوق أو الحالة الطارئة، مع التقديم التقارير الفنية الخاصة بذلك اولا بأول إلى مركز القيادة.

7. عضو وزارة الكهرباء والماء:

* مراقبة منشآت وزارة الكهرباء والماء، والتنسيق مع مركز القيادة حول حماية مآخذ الماياه في الحالة الطارئة، وتقديم كافة التقارير المصورة من واقع بيان سجل العمليات لحقن الكلور أو صرف مياه خاصة بأعمال الصيانة والتنظيف الكيميائي للوحدات المستخدمة قي تقطير المياه إلى البيئة البحرية.

8. عضو الإدارة العامة للإطفاء:

* يشرف على تشغيل وتحريك وتوزيع الأفراد والمواد والمعدات التابعة للإدارة العامة للإطفاء وذلك لرصد مواقع النفوق والتعاون في مكافحتة وفقا لتعليمات مركز القيادة، ويستمر بمراقبة الحالة الطارئة لإتخاذ اللازم عند نشوب أي حريق أو حدوث أية مضاعفات أخرى تتسبب في نفوق الأسماك وإنتشار رقعة الأسماك النافقة.

* كما يشارك في عمليات نشر الشباك اللازمة لتجميع الأسماك النافقة أو الدول "Jally Fish" وفقا لتعليمات مركز القيادة.

9. عضو وزارة الداخلية (الإدارة العامة لخفر السواحل):

* الإشراف على تحريك زوارق الإدارة العامة لخفر السواحل بالمناطق القريبة من الحادث ومراقبة إنتشار نفوق الأسماك والمساعدة في نقل الأفراد والمواد والمعدات والمؤن من وحدة إلى أخرى، والعمل على إبعاد الزوارق الأخرى التى لا علاقة لها بعمليات المكافحة من منطقة العمليات لعدم عرقلة عمليات المكافحة وذلك وفقا لتعليمات مركز القيادة.

10. عضو وزارة الدفاع (سلاح الطيران):

* التنسيق مع القوة الجوية في جمع البيانات الناجمة عن أعمال المراقبة الجوية وإخطار مركز القيادة وغرفة العمليات اولا بأول عن مواقع نفوق الأسماك أو أية أحياء بحرية أخر أو الدول "Jally Fish" أو تغيير في لون المياه وتحديد مسارها البحري والمساهمة في عمليات المسح وفقا للإمكانيات المتوفرة مع توفير الإمكانيات اللازمة لأعضاء اللجنة للقيام بعمليات المسح الجوي اليومي طيلة النفوق.

* ينظر الخرائط من رقم (1) إلى رقم (3) ملحق رقم (1-ج).

11. عضو وزارة المواصلات:

* يقوم بتفقد ومعاينة موقع الحادث والتحقق من أسباب النفوق وإتخاذ الإجراءات المناسبه للتقليل منه إذا كان سبب التلوث ناتج من إحدى السفن وإخطار مركز القيادة بتطورات الوضع اولا بأول وإجراءات التحقيق في الحادث. ينظر ملحق رقم (1-أ). (نموذج للإبلاغ عن حادث نفوق الأسماك والأحياء البحرية الأخرى).

12. عضو وزارة الداخلية (الإدارة العامة للدفاع المدني):

* المشاركة بتوفير المعدات اللازمة ووسائل النقل للأفراد والمعدات وتوزيع الأفراد التابعة له في عمليات مسح الشواطئ وأعمال المكافحة (تجميع الأسماك النافقة) طبقا لتعليمات مركز القيادة.

13. عضو مؤسسة الموانئ الكويتية:

* يشرف على تشغيل وتحريك وتوزيع الأفراد والمواد والمعدات التابعة لميناء الدوحة وميناء الشويخ وميناء الشعيبة، وتسهيل عملية إصدار التصاريح للأفراد والمعدات التابعة للجهات المشاركة في الخطة، والقيام بعمليات المسح البحري لكشف مواقع نفوق الأسماك، والمشاركة في عمليات المكافحة طبقا لتعليمات مركز القيادة.

14. عضو جامعة الكويت:

* التنسيق والمتابعة مع عضو الهيئة العامة للبيئة للحصول على العينات وإجراءات القياسات والتحاليل الفيزيائية والكيميائية والبيولوجية للمياه وكذلك الفحوصات الميكروبيولوجية والباثولوجية لأنسجة الأسماك لإستيفاء البيانات الواردة بالنماذج المرفقة بملحق رقم (2-أ) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير الأولي وملحق رقم (2-ب) المتضمن نماذج إستبيان للتقرير النهائي وتقييم مدى الأضرار البيئية القصيرة المدى والتحقق من أسباب النفوق أو الحالة الطارئة، مع تقديم التقارير الفنية الخاصة بذلك اولا بأول إلى مركز القيادة.

15. عضو الجمعية الكويتية لجماية البيئة:

* التنسيق مع عضو الهيئة العامة للبيئة بالمشاركة في عمليات المكافحة التطوعية والمساهمة في استقطاب وتحفيز الجهود الشعبية، وتسجيل أسماء المتطوعين والتنسيق مع عضو الهيئة العامة للبيئة في وضع برامج تقسيم وتوزيع المتطوعين بمناطق العمل على الشواطئ وداخل المياه الإقليمية الكويتية.

* المشاركة في نشر برنامج التوعية وما تكلفة به غرفة القيادة من مهام بالإضافة إلى المشاركة في اللجان وفرق الفنية المنبثقة عن الخطة الوطنية.

16. ممثل عن شركات إستزراع الأسماك:

* يشرف على مراقبة الأسماك في أحواض المزارع السمكية وتسجيل كافة حالات النفوق في سجل العمليات بالمزرعة وأخذ القياسات الحقلية لمياه الأحواض مثل درجة الأس الهيدروجيني، ونسبة الأكسجين الذائب، ودرجة الملوحة، والتغير في درجة حرارة المياه والجو، وجمع الأسماك النافقة لإستيفاء البيانات الواردة بالنموذج المرفق بملحق رقم (2-أ) المتضمن نموذج إستبيان للتقرير الأولي، وإبلاغ نتائج العمليات اولا بأول إلى مركز القيادة.

17. عضو الإتحاد الكويتي لصيادي الأسماك:

* المشاركة بتوفير قوارب لنقل الأفراد والمعدات لمواقع نفوق الأسماك أو تجمعات الدول "Jell Fish" ، ومشاركة الصيادين في عمليات المكافحة، وجمع الأسماك النافقة في البحر طبقا لتعليمات مركز القيادة.

* كما يقوم بالمساهمة في الإشراف بالتعاون مع الجهات المعنية على تداول الأسماك في سوق السمك، ومتابعة تنفيذ قرارات وتوصيات اللجنة بهذا الشأن.

تاسعا: المواد والمعدات:

1. تستخدم المواد والمعدات المتوفرة لدى جميع الجهات المشاركة في تنفيذ الخطة لعمليات المكافحة ( جمع الأسماك النافقة أو الدول "Jell Fish" )، والمراقبة مع تجنب وتفادي أي خطر قد يلحق بالأرواح أو الممتلكات. وعند الضرورة وفي حالات التى تشكل خطرا عاما، يجوز أن يطلب من هذه الجهات ايقاف بعض أعمالها الروتينية للتفرغ لمكافحة الحالة الطارئة.

2. تقوم اللجنة أو من تخوله بالتفتيش على المواد والمعدات وتجهيزات المختبرات لإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة والمتوفرة لدى الجهات المشاركة في تنفيذ الخطة بصورة دورية للتأكد من صلاحية استخدام هذه المواد والمعدات وقيام الجهات المعنية بالصيانة الدورية لها.

3. في حالة نقص بعض المواد والمعدات اللازمة لأعمال المكافحة أو لإجراء التحاليل والفحوصات لدى الجهات المشاركة في الخطة تنظر اللجنة بأمر النواقص لإقرار الحصول عليها.

4. تقوم اللجنة بإعداد جدول يشمل مواد ومعدات المكافحة والمراقبة المتوفرة لدى الجهات المشاركة في "خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك " ويتم تحديث هذا الجدول بصفة دورية.

5. يتم حفظ المواد والمعدات في مستودعات خاصة لدى الجهات المسؤوله عنها بطريقة سليمة وآمنة يسهل معها نقلها واستخدامها في الحالة الطارئة عند اتخاذ قرار بتفعيل الخطة.

6. أثناء الحالة الطارئة تستخدم وسائل النقل الخاصة بالجهات المشاركة بالمكافحة لنقل المعدات والمواد بناء على طلب مركز القيادة أو غرفة العمليات.

7. تقوم اللجنة بالتنسيق مع الجهات المختصة لوضع الإجراءات اللازمة لتلقي أي كميات يتم جمعها من الأسماك النافقة أو الدول "Jell Fish" للتخلص منها آخذين في الإعتبار إمكانية دفنها أو حرقها حفاظا على الصحة العامة.

8. يؤخذ بالإعتبار الإستعانة بالمتعهدين المحليين في عمليات المكافحة إذا كان الحادث يفوق الإمكانيات المتوفرة لدى الخطة وعلى اللجنة الإحتفاظ بدليل يحتوي على أسماء وعناوين المتعهدين المحليين لهذا الغرض مع الإستعانة بخبرات عضو بلدية الكويت في هذا الشأن.

9. تقوم اللجنة بالنظر بأمر تطوير المعدات والمواد المستخدمة في عمليات تجميع الأسماك النافقة أو الدول "Jell Fish" والمراقبة بما يتمشى مع متطلبات الخطة.

عاشرا : نشر المعلومات والتقارير:

1. تقوم غرفة العمليات بالتنسيق مع رئيس اللجنة بإبلاغ الجهات المعنية بالدولة ووسائل الإعلام عن الحادث وتطوراتة وذلك عن طريق الهيئة العامة للبيئة حيث أنها الجهة الوحيدة المخولة بالإدلاء بالمعلومات ونشرها.

2. تتولى غرفة العمليات إعداد وإرسال التقرير الأولي عن الحالة الطارئة إلى الجهات المحلية والإقليمية والدولية بالتنسيق مع رئيس اللجنة.

3. بعد الإنتهاء من الحالة الطارئة يقوم رئيس اللجنة بالتعاون مع من يراه من أعضائها بإعداد تقرير نهائي عن الحادث وعرضه على اللجنة لإعتماده ثم رفعه إلى المجلس الأعلى للهيئة العامة للبيئة لإتخاذ الإجراءات المناسبة.

حادي عشر: الأمور المالية والمحاسبة:

1. في حالة وضع الخطة موضع التنفيذ يتعين على جميع الجهات المشاركة في عمليات مكافحة حالات نفوق الأسماك والأحياء البحرية الأخرى والجهات التى تقوم بعملية المراقبة والجهات المعاونة في معالجة الحالة الطارئة وأي جهة أخري يستعان بها من قبل اللجنة أن تحتفظ بسجل المصاريف ومستندات الصرف لكافة الأنشطة التى قامت بها لتنفيذ الخطة.

2. تقوم الجهات المشار إليها في البند السابق يتقديم الكشوف والمستندات والفواتير المترتية على الحالة الطارئة إلى اللجنة لمطابقتها مع السجلات الخاصة بها.

3. تقوم اللجنة بإحالة الكشوف والمستندات والفواتير إلى الهيئة العامة للبيئة بصفتها الجهة الراعية والمنفذة " لخطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك" لإتخاذ الإجراءات المناسبة مع مراعاة ان جميع النفقات والمصاريف الناتجة بصورة مباشرة او غير مبارة تتحملها الجهات التالية :

أ. إذا كان التلوث المسبب لنفوق الأسماك أو الأحياء البحرية الأخرى ناجما عن سيفنة ، يتحمل التكاليف مالك السفينة المتسببة في الحادث أو مؤسسات التأمين أو الصندوق الدولي للتعويض عن أضرار التلوث البحري، على أن يتم إشعارهم في الحال بالمعلومات التالية، إسم وعنوان المدعي واسم السفينة المتسببة في الحادث وتاريخ وموقع وتفصيلات الحادث ونوعية التلوث والإجراءات المتخذة للمكافحة والأضرار والمناطق المتضررة، على أن يتم تزويدهم بعد ذلك بالمعلومات الكافية عن هذا الحادث.

ب. إذا كان التلوث ناجما عن منشآت النفط أو عن خطوط الصرف الصحي، يتحملها مالك المنشأة المتسبب في التلوث، وإذا كانت هذه المنشأة مملوكة للحكومة يتم تسوية التكاليف المستحقة مع الجهات الحكومية المعنية.

ت. إذا كان التلوث مجهول المصدر أو غير معلوم سببه أو من الإزدهار العددي للهوائم البحرية(البلانكتون) أو من الكوارث الطبيعية، يتم تسوية التكاليف بوضع ميزانية خاصة لخطة الطوارئ، أو ان تتحمل الجهات المشاركة تكاليف المكافحة وذلك طبقا لما تصدره لجنة تنفيذ الخطة من توجيهات ولوائح على إستيفاء البيانات الموضحة بالنموذج المرفق رقم (1-أ).

ث. في حالة الإستنفار دون القيام يعمليات مكافحة وفي التجارب الوهمية تتحمل كل جهة مشاركة في الخطة التكاليف المترتبة على ذلك.

ثاني عشر: تقييم فاعلية الخطة وإعداد الكوادر:

1. يعقد إجتماع للجنة خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة نفوق الأسماك في الحالات الطارئة بعد كل حالة طارئة ينتج عنها نفوق للأسماك أو الأحياء البحرية لأخرى وذلك لتقييم فاعلية الخطة لإتخاذ الإجراءات التالية:

أ. تقييم مدى فاعلية الخطة وإقتراح التعديلات المناسبة لعرضها على الهيئة العامة للبيئة.

ب. إستبدال المواد والمعدات التالفة أو المستهلكة وإقتراح إستخدام مواد ومعدات أخرى إن دعت الحاجة إلى ذلك؟

2. تقوم اللجنة بإجراء تجارب وهمية لحالات نفوق الأسماك والأحياء البحرية الأخرى وتشارك فيها كافة الوحدات المعنية بأعمال المراقبة والمكافحة، وتقوم لجنة خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك بتقييم نتائج هذه التجارب كما هو وارد في رقم (1) من هذا البند.

3. تقوم اللجنة بإعداد برامج تدريبية لإعداد وتأهيل الكوارد اللازمة لعمليات مكافحة حالات نفوق الأسماك أو الأحياء البحرية الأخرى والمشاركة في الرامج التدريبية والمؤتمرات على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

ثالث عشر : علاقة دولة الكويت بخطط الطوارئ الإقليمية والدولية:

تأخذ اللجنة بعين الإعتبار أن خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك في الحالات الطارئة يجوز أن ترتبط بخطط الطوارئ لدولة المنطقة على المستوى الإقليمي والمعتمده من قبل المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية وعلى رئيس اللجنة بالتنسيق مع الهيئة العامة للبيئة إتخاذ الإجراءات اللازمة لهذا الإرتباط حيث أنه قد تم إختيار دولة الكويت رائدة في مجال حالات نفوق الأسماك من قبل دولة المنطقة والمنطقة الإقليمية لحماية البيئة البحرية والذي يطلق عليه برنامج : " Lead Member State in Fish Kill" للإستفادة من خبراتها في هذا المجال.

رابع عشر : وضع اللائحة الداخلية للجنة خطة دولة الكويت الوطنية لمكافحة حالات نفوق الأسماك :

على ضوء ما تقدم تضع لجنة تنفيذ الخطة لائحة داخلية لتنظيم أعمالها واعمال لجانها الفرعية وفرق العمل وتوزيع المهام على أعضائها وما يتعلق بالأمور المالية وغير ذلك مما تراه اللجنة لازما لوضع هذه الخطة موضع التنفيذ.

المصدر: بيئتنا 1 - الهيئة العامة للبيئة - دولة الكويت - سلسلة اصدارات بيئية محكمة - 2007