جددت الهيئة العامة للبيئة، على لسان مديرها الشيخ عبدالله الأحمد، تأكيد أن هواء الكويت جيد، مشيراً إلى أن «ما نشر حول تلوث هواء الكويت مأخوذ من دراسة أعدت قبل عشر سنوات من قبل إحدى الجهات لمصلحة جامعة الكويت، حيث تم تقدير بعض الاحمال البيئية وارتفاعها في بعض المناطق في البلاد في ذلك الوقت».

وحول مذكرة التفاهم، قال الأحمد «تهدف إلى تعزيز مبدأ الشراكة بين جهات الدولة والوصول إلى التعاون الأمثل في مجال الأبحاث العلمية للحفاظ على البيئة وضمان استدامتها وحماية حقوق الأجيال القادمة، ووضع إطار للتنسيق وتحديد مجالات البحث العلمي ذات العلاقة بالبيئة